صناع محتوى

ربشا أول عراقي يشارك في مؤتمر صناع المحتوى بلندن

 

يشارك صانع المحتوى العراقي حسن ربشا في مؤتمر صناع المحتوى المقرر انعقاده الشهر المقبل في العاصمة البريطانية لندن لمناقشة آخر مستجدات صناعة المحتوى العربي على الانترنت خصوصا مع الموجة الثانية من جائحة كورونا.

من جانبه قال صانع المحتوى العراقي ربشا، إن الموجة الثانية من فيروس كورونا أثبتت بما لا يدع مجالا للشك، ضرورة استخدام التكنولوجيا في المجالات التي تسمح بذلك كصناعة المحتوى بكل تخصصاته والتسويق والتصميم والبيع وخدمة العملاء، وغيرها من الوظائف التي يمكن الاستغناء عن الاحتكاك المباشر فيها.

أضاف ربشا أن جائحة كورونا كانت سببا في الاستغناء عن الكثير من العمالة، ولكنها كانت في نفس الوقت سببا في خلق وظائف جديدة عن بعد، ولكنها مكنت في ذات الوقت العديد من الشباب من الحثول على وظائف عن بعد في العديد من المجالات.

وأوضح صانع المحتوى ربشا أن مؤتمر صناع المحتوى بلندن يناقش آخر ما توصلت إليه تكنولوجيا الالعاب الألكترونية والجيل الجديد من الالعاب الإلكترونية، وكيفية الوصول إلى رضاء كافة المتعاملين مع الألعاب الإلكترونية.

ونوه بأن صناعة الألعاب الإلكترونية تحقق مليارات الدولارات وتعتبرها دول كثيرة مصدرا من مصادر دخلها، بعدما كسرت حاجز المليار دولار، في وقت تعاني فيه الكثير من الدول من معدلات نموها وارتفعت فيها مستويات البطالة.

وأكد ربشا أن الاتجاه العالمي حاليا هو صناعة البرمجيات والتطبيقات التكنولوجية، وهو ما تفتقره اادول العربية مطالبا بأن يكون ذلك التوجه على رأس أولوياتها، خصوصا وان ذلك اصبح اتجاه الدول الغربية فكل شيء يدار من خلال شاشة ذكية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: